الاربعاء 08-12-2021? - آخر تحديث الاثنين 6-12-2021?
دفعة خبراء الدواء من معهد العلوم الطبية يتوجون حفل تخرجهم بتلبيس دكاترتهم عقود الفل .

نظم اليوم قسم الصيدلة من معهد العلوم الطبية التطبيقية حفل توديع الدفعة السابعة عشر  دفعة " خبراء الدواء  " للعام 2021م . بدعم سخي من مستشفى المجد التخصصي الرائد بمحافظة إب .

وفي الحفل الذي حضره مستشار محافظة إب وجامعة جبلة والمعهد الصحي لشئون التدريب والتأهيل د/ عبدالغني معزب . ومدير عام المعهد د/ عادل محمد النود ورئيس قسم الصيدلة د/ عبدالرحمن جميل  . د/ عُلا الصنعاني .

 

شاهد تكملة الخبر في الأسفل 

 


 

جديد اب برس

 

 

 

 

 


 

رحب الدكتور النود بجميع الحاضرين بمقدمتهم المستشار معزب . وهنئ النود الخريجين والخريجات بمناسبة تخرجهم . مؤكداً أن هذه الدفعة ستبقى مآثرها الحسنة في محيى الوطن الحبيب. وسوف تبذل إدارة المعهد كل جهودها في سبيل إرتقاء وعلو سمعة هذا المعهد وتميز وتفوق خريجيه . وأن قرار إفتتاح قسم فني صيدلة آن ذاك كان صائباً كونه أتى متلازم ومناسب لتزويد سوق العمل بخريجين ذوي خبرات وكفاءات عالية . وختم كلمته بتوجيه كلمات الشكر والعرفان لجميع الداعمين وكل من مد يد العون والمساعدة في إنجاح هذا الحفل المتميز الرائع .

 

من جانبه نقل المستشار معزب تحيات محافظ المحافظة ومشرف أنصار الله بالمحافظة ورئيس جامعة جبلة وكادر مستشفى المجد التخصصي لجميع الخريجين والخريجات بمناسبة تخرجهم وصناعة الإنجاز في زمن الاعجاز في هذا الصباح الأغر . 

 

وأوضح معزب بأنه إن هناك من كلام يقال بعد شكر الله عز وجل فهو شكرنا إمتناننا عرفاننا بالجميل لصاحب الجميل ألا وهو د/ عادل النود ود/ عُلا الصنعاني . فليتفضلوا للمنصة فهولا عمودي الصحة والصيدلة بمحافظة إب . لهم منا كل التتويج والاحترام لأن من أيديهم تخرجت أجيال وراء أجيال . 

 

وقد لفت معزب إنتباه جميع الحاضرين بهذا الموقف التاريخي النبيل الذي تتجلى مقاصده بزرع القيم النبيلة وغرسها في أذهان الجميع ليوصل رسالته الحكيمة أن المعلم والدكتور في المدرسة والجامعة والمعهد يفني عمره وجسده ليل نهار في سبيل تنوير العقول وبناء الاجيال ويحترق كالشمعة لينير طريق ودروب الاخرين فالمعلم والدكتور هما بمقام الوالدين وهؤلا هم من يعملون على تربية الإنسان وبنائه ويحبون الخير له أكثر مما يحبوه لأنفسهم وهذا ليس بغريب عليهم كونهم يحملون رسالة سامية في الحياة .

كما تم تتويج د/ النود و د/ عُلا و د/ معزب في منصة الإحتفال بعقود الفل من قبل الخريجيين والخريجات عرفاناً بالجميل لهم وهذا ليس الا تكريم رمزي يعبر عن مدى تقدير واحترام واجلال الخريجيين لدكاترتهم .


وفي ذات السياق نادى الدكتور معزب الخريج محمد نعمان للصعود للمنصة مع والدته التي قطعت المسافات الطويلة لتصل للحظة المفصلية التي يتوج فيها ابنها ليقول للجميع هاهي ام محمد التي لاحظت فرحتها اليوم والدموع تخالط عيناها وكأنها تريد أن تقول  لأبنها هنيئاً لك ي ولدي الغالي هذا الانجاز وهذا التتويج فكما جاهدت معك طوال سنوات دراستك لتصل لهذا اليوم الذي تصنع به فرحتك ها انا بجوارك اساندك واحتضنك فالسماء لا تتسعني فرحاً بك والسعادة لا تفارقني افتخاراً بك .  

بعد ذلك وجه الدكتور معزب الخريج محمد نعمان لرد الجميل لوالدته وإيفائها حقها وتقبيل قدمها وتلبيسها عقود الفل أمام جميع الحاضرين  فـ الأم هي المدرسة الأولى والمصنع الأول لإنتاج المجتمعات والشعوب  .


تخلل الحفل عدد من الوصلات الفنية والإنشادية بصوت المبدع ظافر عزالدين والعروض الرياضية البهلوانية .

وفي الختام تم تكريم كافة الخريجيين والخريجات بشهادات تقديرية وسط أجواء فرائحية وزغاريد الأمهات وجمع غفير من أولياء الأمور  .

حضر الحفل :
عدد من الاكاديميين والشخصيات الاجتماعية والناشطين والاعلاميين بالمحافظة والوحدة الاعلامية بمستشفى المجد ممثلة بـ أ/ جمال الجمال وأ/ غمدان السلمي . ومقدم برنامج الحفل أ/ ناجي العودي .  وفريق الحراسة والنظام بقيادة المبدع المهندس / حارث الدعيس .