الأحد 28-02-2021? - آخر تحديث الأحد 28-2-2021?
أمريكا تعلن موقفها من قضية “نساء المتعة”

 

شاهد تكملة الخبر في الأسفل 

 


 

جديد اب برس

 

 

 

 

 


 

وزارة الخارجية الأمريكية إن الإتجار بالنساء لتقديم خدمات جنسية خلال الحرب العالمية الثانية كان انتهاكا خطيرا لحقوق الإنسان. وأوضحت الولايات المتحدة عدة مرات، أن الإتجار بالنساء لأغراض جنسية من قبل الجيش الياباني إبان الحرب العالمية الثانية، كان انتهاكا صارخا لحقوق الإنسان، وفقا لما صرح به متحدث باسم الوزارة لوكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية للأنباء. وقال المسؤول الأمريكي إن الولايات المتحدة تتابع الموضوع عن كثب، وأضاف: “نواصل تتبع التطورات في العلاقات بين البلدين الحليفين، اليابان وكوريا الجنوبية”، وطالما شجعنا اليابان وكوريا على مواصلة العمل معا حول هذه القضية بطريقة تعزز التعافي والمصالحة”.