الثلاثاء 02-06-2020? - آخر تحديث الجمعة 1-5-2020?
بيان صادم ومزلزل للمجلس الانتقالي الجنوبي حول التوتر بين قواته وقوات التحالف بعدن وسبب احتجاز ومنع قوات وآليات من مغادرة العاصمة !

 

 

 

جديد اب برس

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

قوات اللواء 14 صاعقة، التابع للمجلس الانتقالي الجنوبي، احتجازها مركبات تقل أسلحة وذخيرة خرجت من عدن باتجاه أبين. وقال المركز الإعلامي لقوات اللواء 14 صاعقة إن الأسلحة والذخائر التي احتجزتها كانت في طريقها من عدن إلى “لواء الأماجد” المرابط في منطقة “دثينة”، مديرية لودر، محافظة أبين، “بحسب إفادة ناقلي الأسلحة الذين زعموا أن هذه الأسلحة ستستخدم لتحرير مكيراس”. وأوضح أركان حرب اللواء 14 صاعقة، عقيد ركن عبد الحكيم سيف، أنه تم احتجاز تلك الأسلحة والذخائر، “نتيجة عدم وجود أي تعليمات أو أوامر من قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي تقضي بالسماح لها بالمرور”. وأضاف: “بعد حجز الأسلحة تم التواصل مع القيادة العليا للمجلس الانتقالي، وأكدوا لنا أنه ليس لديهم أي معلومات عن نقل الأسلحة، وبالتالي فإن القيادة العليا لا يمكن أن تسمح بمرور أي شيء، هم ليسوا على اطلاع به، ويتم تجازهم بهذه الطريقة، وهذا ما لا يمكن أن تقبله جميع قواتنا الجنوبية وبكافة تشكيلاتها”.