الثلاثاء 10-12-2019? - آخر تحديث الثلاثاء 10-12-2019?
"فوتسي" يحلق بصناديق "ريت".. والمكاسب 1.2 مليار ريال

 واصل قطاع الصناديق العقارية السعودية المتداولة "ريت" مكاسبه للجلسة الرابعة على التوالي، حيث قفز بنحو 3.66% أو ما يعادل 133 نقطة، وذلك بدعم من انضمام صناديق الاستثمار العقارية المتداولة إلى مؤشر فوتسي إبرا/ناريت العقاري العالمي.

وبحسب تحليل، استند إلى بيانات السوق المالية السعودية "تداول"، فإن قطاع الصناديق العقارية المتداولة سجل بعد ارتفاعاته المتواصلة أعلى إغلاق يومي منذ نحو 10 أشهر، وبالتحديد منذ 29 أغسطس 2018، بحسب ما ورد في صحيفة "الاقتصادية".

 

 

جديد اب برس :

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وبلغت المكاسب السوقية للقطاع خلال الجلسات الأربع الماضية 396.3 مليون ريال، فيما بلغت المكاسب السوقية منذ أدنى مستوى للقطاع نحو 1.26 مليار ريال، فيما ارتفع قطاع الصناديق العقارية المتداولة بنحو 7.6%.

وأعلنت في وقت سابق شركة السوق المالية السعودية تداول انضمامها إلى مؤشر فوتسي إبرا/ العقاري العالمي، ويختص هذا المؤشر بصناديق الاستثمار العقارية المتداولة والشركات العقارية.

وعلى غرار المؤشرات العالمية الأخرى، تم اختيار مجموعة من الأوراق المالية المدرجة للانضمام إلى المؤشر ومراجعتها بشكل دوري، وتم إعلان مكونات المؤشر على موقع مؤشر فوتسي إبرا/ ناريت العقاري.

يأتي انضمام السوق المالية السعودية إلى المؤشرات العقارية العالمية للأسواق الناشئة خطوة لرفع مستوى صناديق الاستثمار العقارية في السعودية ومواكبتها مع الممارسات العالمية، إضافة إلى تعزيز مستوى الشفافية وتمكين المستثمرين الأجانب من الوصول إلى السوق السعودية وتوسيع قاعدة المستثمرين.

وجاء هذا الانضمام نتيجة عمل دؤوب من قبل "تداول" في توعية ودعم صناديق الاستثمار العقارية المتداولة والشركات العقارية في استيفاء متطلبات وشروط الانضمام لهذا المؤشر.

وبحسب التحليل، ارتفعت القيم السوقية للصناديق العقارية المتداولة من أدنى مستوياتها بنحو 7.6 في المائة، فيما تصدر صندوق دراية ريت المكاسب بنحو 18.8 في المائة من أدنى مستوياته، تلاه صندوق ميفك ريت بمكاسب بلغت 18.6 في المائة.

فيما أتى في المرتبة الثالثة من حيث المكاسب صندوق جدوى ريت السعودية، الذي ارتفع بنحو 14.3%، بينما جاء كل من صندوق سويكورب وابل ريت وكذلك صندوق تعليم ريت وصندوق الخبير ريت بمكاسب أقل من القطاع، حيث ارتفعت بنحو 6.9 و6.5 و4.5 % على التوالي.

وتم إدراج أول الصناديق العقارية المتداولة "ريت" في السوق المالية السعودية بنهاية عام 2016، ليصل عدد الصناديق المدرجة إلى نحو 17 صندوقا بقيمة سوقية تبلغ 13.46 مليار ريال.