الاثنين 24-06-2019? - آخر تحديث الاثنين 24-6-2019?
بعد صور "معبر إيران".. تعزيزات للحشد إلى الحدود السورية

أرسلت ميليشيات الحشد الشعبي العراقية المدعومة إيرانياً، تعزيزات على طول الحدود السوريةـ العراقية، قرب منطقة البوكمال في سوريا.

وحسب وسائل إعلام فإن عناصر من ميليشيا الحشد الشعبي انتشروا في الجانبين السوري والعراقي وقاموا بتركيب كاميرات مراقبة مانعين المدنيين الاقتراب من الحدود.

وكانت قناة "فوكس نيوز" الأميركية نقلت عن مصادر مخابراتية غربية أن صوراً جديدة للأقمار الصناعية تشير إلى أن إيران تقوم ببناء معبر حدودي على الحدود السورية العراقية، ما سيفتح طريقاً برياً مطمئناً من إيران إلى لبنان لتهريب الأسلحة والنفط.

وتُظهر الصور التي نشرتها قناة "فوكس نيوز"، وتم التقاطها في وقت سابق من هذا الأسبوع، عمليات بناء المعبر الجديد في منطقتي القائم والبوكمال الحدوديتين بين العراق وسوريا.

وتخضع هذه المنطقة لسيطرة الميليشيات الموالية لإيران من الجانبين حيث كثفت إيران حضورها في تلك المنطقة منذ الصيف الماضي.

ووفقاً لمحللي موقع ISI، الذي يلتقط بيانات الأقمار الصناعية، ما زال المعبر الحدودي الحالي مغلقاً وقد دُمر أثناء الحرب، وقد بذل الإيرانيون الكثير من الجهد والموارد في بناء المعبر الجديد.

وأظهرت الصور قاعدة للجيش العراقي بالقرب من الموقع المهجور.

ووفقاً للتقرير، سيمكّن المعبر الحدودي إيران من الحفاظ على اكتمال ممرها البري إلى سوريا ثم بيروت والبحر الأبيض المتوسط.

ويُلقي هذا التطور الضوء الجديد على التوترات المتزايدة بين الولايات المتحدة وإيران، والتي تصاعدت بعد تزايد التهديدات الإيرانية ضد القوات الأميركية في العراق وسوريا.

شارك برأيك
إضافة تعليق