الاربعاء 20-03-2019? - آخر تحديث الثلاثاء 19-3-2019?
مخطط صادم ومؤامرة هي الأخطر تديرها دولة خليجية وتجري الان في حجور وعذر ويقودها شيخ بارز فماذا يحدث؟ "اسماء وتفاصيل مرعبة"

كشفت مصادر  أن قطر أوكلت مهمة خطيرة لأحد مشايخ حاشد المقيمين في الدوحة منذ سنوات وذلك بهدف خلخلة صفوف قبائل عذر وحجور الذين يخوضون معارك ضارية ويحققون انتصارات ساحقة ضد مليشيا الحوثي منذ أسابيع وتمكنوا خلالها حتى اليوم كسر جميع هجمات مليشيا الحوثي الإيرانية رغم الحشود التي دفعت بها المليشيا لكسر صمود القبائل..
وأمام هذا الصمود الأسطوري لقبائل عذر وحجور، يبدو أن المليشيا ذهبت للاستعانة بقطر التي لها تاريخ طويل في العلاقة مع المليشيا ودعمها ضد الدولة والقبائل منذ حروب صعدة الست، حيث كشفت المصادر   أن دوائر استخباراتية قطرية استدعت مؤخراً الشيخ حسين الأحمر، رئيس مجلس التضامن، وشقيق الشيخ صادق الأحمر شيخ مشايخ حاشد، وأوكلت إليه مهمة خلخلة صفوف قبائل عذر وحاشد الذين اصطفوا لمواجهة المليشيات الحوثية.
وأوضحت المصادر أن حسين الأحمر المتواجد في قطر منذ سنوات، التقى بعدد من ضباط المخابرات القطرية، والتي بدورها طلبت منه شراء ولاء القبائل المحيطة بقبائل حجور وعذر، والعمل على منع قبائل حاشد من مساندة قبائل حجور وعذر وأن يقفوا موقف محايد ويسمحوا لتعزيزات المليشيا الدخول من مناطقهم ومنع فتح أي طريق أمام قبائل حجور وعذر لتلقي أي مساندة أو دعم من القبائل الأخرى أو من القوات الشرعية والتحالف.
المصادر ذاتها لم تكشف عن موقف حسين الأحمر من هذا الطلب القطري، الذي يهدف لنصرة المليشيا الحوثية التي اقتحمت منطقة حاشد، أكبر قبائل اليمن، قبل أربع سنوات واقتحمت منازل الشيخ حسين الأحمر وإخوانه وجميع ممتلكاتهم في حاشد.
وتأتي هذه المعلومات في وقت تحذر قبائل حجور من أي خيانة أو تخاذل من القبائل المجاورة، حيث حذرت قبائل حجور، يوم الجمعة، جيرانها من أبناء مديرية أفلح الشام من تحويل مديريتهم إلى قاعدة عسكرية للحوثي.
ودعا القيادي في مقاومة حجور الشيخ عبدالمجيد منصور المالكي قبائل ومشائخ مديرية أفلح إلى الحفاظ على بلادهم وتجنيبها الدمار وعدم تحويلها إلى ساحة حرب ومعسكرات لتحشيد الميليشيا ضد أبناء حجور.
من جانبه أكد رئيس فرع المؤتمر الشعبي العام بمحافظة حجة التي تنتمي لها قبائل حجور، الشيخ فهد دهشوش، في منشور على موقعه بشبكة التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أكد وجود محاولات لاختراق صفوف القبائل لخيانة حجور.
وقال دهشوش "تم إبلاغنا برصد مكالمات لقيادات مندسة تنوي الخيانة وعمل تمثيليات لتسليم المواقع للعدو.. حذاري".
 

شارك برأيك
إضافة تعليق