الاربعاء 20-03-2019? - آخر تحديث الثلاثاء 19-3-2019?
لامبارد يركز على ديربي كاونتي ويتجاهل تدريب تشيلسي

أصابت هزيمة تشيلسي الثقيلة بسداسية دون رد أمام مانشستر سيتي مطلع الأسبوع فرانك لامبارد مدرب ديربي كاونتي بصدمة كبيرة لكن لاعب وسط تشيلسي السابق نأى بنفسه عن تكهنات بشأن عودته إلى ستامفورد بريدج كبديل محتمل للمدرب ماوريسيو ساري.

وتجرع تشيلسي أسوأ هزيمة في تاريخه بالدوري الممتاز أمام مستضيفه سيتي يوم الأحد وثارت تكهنات قوية باحتمال إقالة ساري وتعيين لامبارد أو زين الدين زيدان بدلا منه.

لكن لامبارد، هداف تشيلسي عبر العصور برصيد 211 هدفا، قال إنه يركز على مهمته الحالية مع ديربي كاونتي وساند تشيلسي للنهوض من كبوته سريعا بعد تراجعه للمركز السادس.

وأبلغ اللاعب الدولي الانجليزي السابق وسائل إعلام بريطانية: احترم النادي ومدربه كثيرا والهزيمة لا تسعدني لأني أركز على عملي مع فريقي الحالي، وكل ما يهمني هو لعب مباراةإابسويتش تاون الأربعاء وكذلك على مباراة برايتون في الدور الخامس لكأس الاتحاد مطلع الأسبوع المقبل.

وقال لامبارد، الذي يحتل فريقه المركز السابع في الدرجة الثانية، إن تشيلسي خسر أمام فريق كبير هو حامل اللقب مانشستر سيتي.

وأضاف : لا يحدث هذا الأمر كثيرا لتشيلسي ولذلك عندما يحدث فانه يصيب الجميع بالصدمة، لكن شيء لكل الفرق الكبرى هو العودة أكثر قوة بغض النظر عن طبيعة الهزيمة. هذا ما يجعل الفرق الكبيرة تصل لهذه المكانة. المرونة والمثابرة وهي أمور يمتلكها تشيلسي.

شارك برأيك
إضافة تعليق