الاثنين 22-10-2018? - آخر تحديث الاثنين 22-10-2018?
عصابة تقتل تاجر وتصيب والدته وشقيقه بعد محاولة اقتحام منزله بتعز

هاجمت مجموعة مسلحة منزل أحد التجار بمحافظة تعز جنوب غرب اليمن وحاولت اقتحامه باستخدام القذائف، مما أسفر عن مقتل أحد أبنائه واصابة آخر مع والدته وثلاثة اخرين صباح اليوم الخميس في وادي القاضي على مدخل جبل جرة وسط المدينة.

وقال شهود عيان لـ"يمن الغد" أن مجموعة مسلحة تابعة للمدعو غدر الشرعبي قامت بسرقة دينا محملة ببضائع تابعة للتاجر حميد المخلافي مما دفع به إلى الذهاب ومطالبتهم بالدينا ولكنهم رفضوا.

وأشار الشهود وهم من جيران التاجر إلى أن الأمر تطور بعد ذلك وتبادلت العصابة اطلاق النار مع نجل التاجر ويدعى مروان (الذي يعمل في التجارة مع والده) ما دفع العصابة الى استخدام قذاف أر بي جي لمهاجمة المنزل.

وأوضح الشهود أن انفجار القذيفة التي أطلقتها مجاميع المدعو غدر الشرعبي على المنزل أسفر عن اصابة أحد ابناء التاجر ووالدتهم.

وأضاف الشهود "حاولنا دخول البيت واسعاف المصابين من أولاد التاجر ووالدتهم نتيجة استهدافهم بالار بي جي إلا أن المسلحين منعونا ثم بعد ذلك حضر مجموعة من وجهاء المنطقة وطلبوا من أبناء التاجر الخروج من المنزل بحمايتهم ووعدوهم أن لا يمسهم أحد المسلحين فوافقوا على الخروج".

وتابع الشهود "بعد خروج نجل التاجر مروان من المنزل وجه أحد المسلحين ويدعى "أركان فؤاد" بندقيته وأطلق النار وأصابه بطلقة في الفخذ فحاول الأخير النهوض والمقاومة بعد اصابته لكن رصاص بندقية المسلح كانت أسرع في الاجهاز عليه بثلاث طلقات أخرى في الصدر.

وقالت المصادر لـ"يمن الغد" ان من بين الجرحى أيضا "محمد فؤاد حسن وصلاح الهمداني وهائل سعيد الشرعبي".

وأضافت المصادر "ان من حضر لاحتواء الموقف هم مدير امن المظفر عبدالله سعيد وعرفات السبئ من اللواء 170 والعاقل عبدالله حمود عاقل الحارة".

وأشارت إلى ان المصابين في المستشفى والمقتول في ثلاجة مستشفى الروضة، فيما تم اخذ الجاني إلى الشرطة العسكرية.

يذكر أن المجاميع المسلحة التابعة للمدعو غدر الشرعبي تقوم بإجبار التاجر على دفع مبلغ 70 الف ريال على كل دينا يقوم بإنزال البضائع منها الى المخازن في منزله كما تقف وراء العديد من عمليات النهب والسطو المسلح في المنطقة بحسب المصادر.

شارك برأيك
إضافة تعليق
صحافة 24