الثلاثاء 16-01-2018? - آخر تحديث الثلاثاء 16-1-2018?
إنفراد .. بالصور .. إبادة جماعية لعناصر مليشيا الحوثي بالحديدة .. والجيش يغنم أسلحة إيرانية .. والزرانيق يطلقون هذا التحذير ..«آخر التطورات»

أأكدت مصادر ميدانية لـ«الحكمة نت» ان مليشيا الحوثي تتغرض لمجازر وعمليات ابادة جماعية خلال المعارك التي يخوضها الجيش الوطني في مديريات الساحل الغربي.
ونشر الناشط خالد المعلم على صفحته بالفيس بوك رصده «الحكمة نت» صورا لعشرات الجثث الخاصة بقتلى مليشيا الحوثي مكدسة فيما يظهر القائد في الجيش الوطني «ابو حمزة» وبيده عشرات السلاسل وهي التي يرتديها عناصر المليشيا كـ«حرز» يحميهم من الموت .. كما تحدد ارقامهم.
واكدت المصادر ان قوات الجيش الوطني تمكنت اليومين الماضيين من تحرير اكثر من «120» كيلوا متر ابتداء من منطقة «يختل الى الخوخة الى مفرق حيس إلى قطابة» .. في حين تواصل تقدمها بإتجاه مدينة الحديدة.
واوضحت المصادر أن قوات الجيش حصلت على غنائم كبيرة عبارة عن اسلحة كانت بحوزة عناصر المليشيا الارهابية .. مؤكدة ان تلك الاسلحة اتضح أنها صناعة ايرانية.
الى ذلك حذر مشائخ قبيلة الزرانيق في بلغ صحفي حصل «الحكمة نت» على نسخة منه: مليشيا الحوثي الايرانية ومتحوثيها ممن يعملون على تجنيد أبناء القبيلة والزج بهم في محارق الموت .. مؤكدة ان المعركة مصيرية ومعركة كرامة اما حياة أو موت ولا تراجع فيها.
ووجه المشائخ في بلاغ صحفي انذار لتلك العناصر الايرانية الارهابية بأن عاقبتهم ستكون وخيمة مالم يكفوا عن عبثهم بأبناء قبيلة الزرانيق وإرسالهم إلى معركة خاسرة ليس منها إلا إزهاق أرواح المغرر بهم.
على ذات الصعيد نقلت مصادر صحفية أن زخم العمليات العسكرية للجيش الوطني مستمر في الساحل الغربي، وسط تقهقر كبير لقوات مليشيل الحوثي في مناطق الاشتباكات .. مشيرة أن الجيش ينفذ منذ يومين حصاراً مطبقاً على مواقع الحوثيين في مديرية التحيتا، بعد تمشيطه للخط الواصل بينها وبين مديرية زبيد.
وأضافت المصادر أن الحصار أثمرت نتائجه في الساعات الأخيرة، حيث بدأ العشرات من قوات الحوثيين المختبئين في مزارع الفازة بالتحيتا بالانسحاب وإعلان استسلامهم لقوات الجيش الوطني، متوقعاً تحرير المديرية في الساعات القليلة القادمة.
وأكدت وقوع إصابات في المدنيين بمديرية الخوخة نتيجة صواريخ يطلقها متسللون حوثيون من بعد، ثم ما يلبثون أن يلوذوا بالفرار، تماماً كما يستخدمون ذا الأسلوب في معاركهم بالحدود اليمنية السعودية.
وأشارت المصادر الى أن المليشيا خسرت قيادات كبرى في المعارك الأخيرة مع الجيش الوطني، من بينهم نائب مديرية الخوخة ومشرف أمنها وكذا القيادي الحوثي علي محمد سليمان حليصي قيادي والقيادي نادي حميد قاسم هيكل قيادي، وجميعهم مسئولون في الوحدة الصاروخية لجماعة الحوثي بالمنطقة.

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
عدن الغد