الخميس 14-12-2017? - آخر تحديث الخميس 14-12-2017?
طفلة بريطانية تصاب بحروق مروعة بعد رسمها “حنّاء” أثناء وجودها بمصر (صور)

تعرضت طفله، تبلغ من العمر 7 أعوام، لحروق وندوب كيميائية مروعة بعد رسم الحناء السوداء على ذراعها أثناء قضائها لإجازة في مصر.

وسمح والدا الطفلة ماديسون غوليفر، برسم الحنة على ذراعها في أحد الفنادق، لكنها سرعان ما اشتكت من حكة ثم ظهرت بثور مؤلمة، وفقًا لصحيفة ديلي “ميل” البريطانية.


وكان ينبغي للطفلة أن تزيل فورًا الحناء في وحدة الحروق المتخصصة، ما ترك لها ندوبا في ذراعها.

وحذرت مؤسسة NHS من هذا الوشم بالحناء السوداء، بسبب احتوائه مستويات عالية من الصبغة الكيميائية السامة، وهو أمر غير قانوني عادة لاستخدامها على الجلد، فهي تحتوي على عجينة مكونة من عنصر يسمى “بارافينيلينديامين” (بد).

وقال والد الطفلة، إن الفندق يدّعي أن ذلك لم يحدث من الحناء، وأضاف أنه يعترف بالخطأ الجزئي للسماح لابنته برسم الحنة.

 

وعند العودة إلى المملكة المتحدة، عُرضت ماديسون على متخصص بالحروق في ساليسبري، وأصيب بالصدمة من مستوى السائل الهيدروجيني العالي في بثورها، ما يشير إلى حرق كيميائي.

من جانبه، اعتذر الفندق في الغردقة عن الحادث وقال، إنه لم يعد يعرض رسم الحناء في المنتجع مرة أخرى.

وهذه ليست الحادثة الأولى من نوعها، فقد توفيت سيدة بريطانية تدعى جولي ماكابي في عام 2012 بعد أن عانت من رد فعل تحسسي سيىء لصبغ الشعر الذي كانت تستخدمه من قبل.

شارك برأيك
إضافة تعليق
عدن الغد