الأحد 17-02-2019? - آخر تحديث السبت 16-2-2019?
القصة الكاملة لجريمة الاغتصاب البشعه التي انتفض لها رئيس دولة
في سابقة غريبة أمام جرائم الاغتصاب، أعلن رئيس دولة سيراليون الإفريقية حالة الطوارئ في بلاده إبان الكشف عن إغتصاب لطفلة لم تتعدى 5 أعوام وسط غضب شعبي عارم من انتشار تلك الجرائم. ويبدو أن تلك الواقعة كانت بمثابة القشة التي قصمت ظهر البعير، إذ تدخل الرئيس بنفسه في تحديد عقومة المجرمين متوعداً إياهم بالسجن مدى الحياة على أثر الجريمة التي هزت الرأي العام، حيث تم إغتصاب الطفلة على يد عمها ما أصابها بشلل جزئي فضلاً عن فظاعة الجرم. ووفقاً لبيانات رسمية فإن 90 % من النساء مابين 15، و49 عام يقعنً ضحية للختان وتشوية الأعضاء الجنسية ، فضلاً عن الإعتداء الجنسي على الأطفال. وكشفت إحصاءات أن 77 % من الناجين من الإغتصاب هم أطفال دون الخامسة ، فيما يتم الإبلاغ عن مئات الجرائم شهرياً وسط تفشي عدوى الإيبولا.
شارك برأيك
إضافة تعليق