السبت 20-10-2018? - آخر تحديث السبت 20-10-2018?
بعد الحوت الأزرق.. مصر تحذر من لعبة جديدة تقود للانتحار (فيديو)

     
حذرت إعلامية مصرية الإثنين من لعبة إلكترونية جديدة تدفع الشباب إلى الانتحار، على غرار لعبة الحوت الأزرق.

وقالت الإعلامية المصرية دينا رامز خلال تقديمها برنامج عبر قناة “صدى البلد” إن لعبة “دوكي دوكي” الجديدة تدفع المراهقين للانتحار، لافتة إلى أن اللعبة دفعت عددًا من المراهقين في أوروبا إلى الانتحار.

وشددت “رامز” على خطورة اللعبة التي تشبه لعبة الحوت الأزرق ودفعت عددًا كبيرًا حول العالم للانتحار، مشيرة إلى أن اللعبة الجديدة تصيب الإنسان بالاكتئاب وتدفعه تدريجيًا نحو الانتحار.

وحذرت المدارس البريطانية أولياء الأمور من لعبة “دوكي دوكي، واسعة الانتشار التي تؤدي إلى انتحار الأطفال وإصابتهم بالاكتئاب.

وانتشرت لعبة “دوكي دوكي” على نطاق واسع بين المراهقين ببريطانيا، وهي عبارة عن تطبيق للمواعدة بين طلبة المدارس، في حين تبدأ اللعبة بصورة مبهجة وبعد ذلك تتحول إلى طابع سوداوي يدفع المراهقين للانتحار، بحسب ما نشرت “ذا صن” البريطانية.

وتتحدث بعض الشخصيات الموجودة في اللعبة، بإصابتها بالاكتئاب ورغبتها في الانتحار، ثم تظهر في مشاهد بعد إقدامهم على الانتحار بالفعل.

ويستخدم اللعبة نحو 5 ملايين مراهق، منذ أن تم إصدارها في سبتمبر 2017 

شارك برأيك
إضافة تعليق
صحافة 24