الاربعاء 18-10-2017? - آخر تحديث الاربعاء 18-10-2017?
نشوان الخرساني
نشوان الخرساني
اليمن الشرعي واليمن المحتل..!!
بقلم / نشوان الخراساني نحن أمام عمل منظم لتركيع البلد للحل السياسي القادم من غرف ابو ظبي .. لم يتوقعوا ان يحتمل الناس الحصار لعدة سنوات فأمعنوا في المعاناة ومنعوا المرتبات حتى على المناطق المحرره .. كنا نستغرب ما يجري .. كان العمل جاريا على عدة محاور .. في محور #المناطق_المحرره منع طائرات المرتبات من الهبوط وعرقلة الحكومه ومنع تواجدها ومنع طائرة الرئاسة من الهبوط ومنع محافظ عدن من استلام عمله ومبناه واحراق ملفات الماليه في عملية تغطية مستمرة لامور مريبه ..تم منع الايرادات ان تصل الى الحكومه فقاموا بعملية استنزاف شامل ومنظم لكل الايرادات ومنعوا الحكومة مرات عدة ان تبيع النفط وعمليات منظمة لنهب اموال البنك بمعنى انه يتم تجفيف الموارد المالية جميعا .. لم يقف الامر هنا بل تم انشاء مليشيات خارج اطار الجيش وتتبع مباشرة غرف ابوظبي وقيادة التحالف يزيد عددها عن 25 الفا لنتفاجئ فيما بعد بقيام هذه المليشيات بعمليات تمرد في مطار عدن ومناطقها المختلفه ومحاصرة الوية الحماية الرئاسية التي تتبع الجيش اليمني .. لم يقف الامر هنا بل شارك الاباتشي الاماراتي في قصف الوية الحماية الرئاسيه فكان ذلك اشعارا بخطورة الامر ومدى جرأة التحالف على الجيش والحكومه اليمنيه وسيادة البلد .. سقطره هي الاخرى صحونا فجأة لنجد انفسنا امام بيع لا يتوقف لعشرات الاراضي هناك لمستثمرين يتبعون غرف ابوظبي ومنع كامل لاي مسئول حكومي من ان تطئ قدمه ارض سقطره .. ميون هي الاخرى فاجئتنا بقاعدة عسكرية اماراتية تشمل مدارج للطيران كل هذا بدون علم الحكومه وجاء النبأ من البيت الابيض الامريكي .. تعز هي الاخرى منع تحريرها وتحول السهم الذهبي الى ابين في تحول اثار استغراب اليمن قاطبه .. تم اخراج قائد المقاومه ودعم مليشيات ابو العباس بشكل استثنائي لنصحو فيما بعد على تقرير للامم المتحده يقول ان الامارات تدعم القاعدة في تعز ضد الاصلاح .. عدن هي الاخرى تم اخراج نايف قائد المقاومة منها وتسليمها لرجال ابوظبي اتضح فيما بعد عملهم ضد مؤسسة الرئاسة والحكومه وصدر بحقهم قرارات رئاسيه تحيلهم للقضاء .. لم يتوقف الامر هنا بل تم عرقلة الحكومة في عدن وتفجير محطات الكهرباء ومنع المحافظ من العمل .. وحتى كتابة هذا المنشور يقوم الحزام الامني الاماراتي يمنع المشتقات النفطية ان تصل عدن .. تفجيرات واغتيالات لم تتوقف في عدن طالت كل رجال الشرعيه ومن يقفون مع اليمن .. تلتقي الامارات بقيادات للقاعدة في شبوه ويكشف الامر الذي اثار حيرة الجميع .. ضربات خاطئة طالت ابناء الجيش وقتلت منهم العشرات والقادة العسكريين الذين استشهدوا بشكل مريب ومذهل ناهيك عن اوامر بوقف التقدم لاشهر كاملة .. نحن اذا امام مخطط لمنع تقدم الجبهات و تجفيف الايرادات و تشويه كامل بالمناطق المحرره حتى مأرب نفسها اخرجوا سلطان العرادة منها منذ اشهر طوال ولولا ان بها رجالا شرفاء لكنا قد سمعنا العجب .. اما في #المناطق_المحتله .. فبينما مليشيات الحوثي والمخلوع تتجول في مختلف الجبهات امنة مطمئنة لا يتوقف قصف المدنيين من صالات عزاء وافراح وبيوت امنة وبعيدة عن اي موقع عسكري وكأن التحالف يريد من الشعب ان يثور ضده ومن الامم المتحدة ان توقف العاصفة التي بدأوها .. حتى الاصلاح الذي ايد العاصفة من اول يوم ورجاله يقاتلون في مختلف الحبهات وسقط منهم الالاف وعشرات القيادات استهدفوهم اعلاميا من غرف ابوظبي على مستوى الوزراء واستهدفتهم اصوات اعلامية سعودية محسوبة على محمد بن سلمان .. كل شيئ يجري يحاول اقناعنا بالخضوع للحل السياسي القادم من غرف ابوظبي .. تتحدث تقارير مخابراتية فرنسية ان قيادات سعودية التقت نجل عفاش في ابوظبي وبحثت معه مستقبل اليمن واليوم يحشد عفاش في السبعين حشدا كبيرا ليدعم الجبهات والانقلاب .. السعودية والامارات تريد الالتفات على الثورة والشرعية وهادي و يرون عفاش حلا لكن الامريكان يريدون الحوثيين وبين احلام الخليج وقرار الامريكان تضيع اليمن وتتجه لايران كما ضاعت قبلها العراق .. اذا استمر الحال فماهي الا مسألة وقت لتقرر الشرعية اعفاء التحالف من المهمه او لتضيع المملكة هي الاخرى في نتيجة طبيعية لاسناد الملفات الخطيرة الى اطفال السياسه ..
شارك برأيك
إضافة تعليق